الوطن سبورت | مصدر بفاركو ينفي المفاوضات مع «جنش»





03:41 م | الإثنين 12 يوليو 2021

مصدر بفاركو ينفي المفاوضات مع «جنش»

حقيقة مفاوضات فاركو مع جنش

كشف مصدر داخل نادي فاركو، الصاعد حديثًا إلى الدوري المصري الممتاز، حقيقة دخول مسؤولي النادي في مفاوضات من أجل ضم محمود عبدالرحيم جنش، حارس الزمالك، مؤكدا أن النادي لم يدخل في أي مفاوضات سواء شفوية أو رسمية مع الأخير.

ونجح فريق فاركو في التأهل رسميا إلى الدورى الممتاز، لأول مرة فى تاريخه، بعد حسم الصراع حول الصاعد من المجموعة الثالثة بدوري القسم الثاني مع فريق حرس الحدود، عقب الفوز على بني عبيد في الجولة الأخيرة للمجموعة 3-0.

وأشار المصدر خلال تصريحات لـ«الوطن سبورت» إلى أن نادي فاركو لم يحسم ملف صفقاته في الانتقالات الصيفية 2021 حتى الوقت الجاري، مشددًا على أن الجهاز الفني للنادي يدرس ملف اللاعبين الحاليين، لتحديد احتياجات الموسم الجديد.

مجدي عبدالعاطي المدير الفني لنادي فاركو

ما هو الجهاز الفني لنادي فاركو؟

ويقود فاركو فنيا المدرب مجدي عبدالعاطي، وعاطف حنفي، مدير الكرة، وعمرو فهيم ومحمد ثابت صاروخ «مدرب عام»، وجون إدوارد، المشرف العام على فريق الكرة، وأحمد خطاب، مدرب مساعد، وعصام محمود، مدرب حراس، ومجدي وهبي، طبيب الفريق.

مشوار فاركو خلال رحلة الصعود إلى الممتاز

وبدأ فاركو الموسم مع أحمد عاشور، استمر لمدة 3 جولات حقق نقطتين من التعادل مع الرجاء والحمام والهزيمة من بلدية المحلة، ثم عين مجدى عبدالعاطي، الذي حقق 62 نقطة من 19 فوزا و5 تعادلات و3 هزائم من الأوليمبى وكفر الشيخ وحرس الحدود، وحقق 8 انتصارات على التوالى بداية من الجولة السابعة حتى الـ15، ويعد ذلك الصعود الثاني للمدرب الأخير؛ إذ فعلها مع أسوان قبل موسمين.

وسيكون الموسم المقبل الظهور الأول لفاركو – المؤسس عام 2010 – في الدورى الممتاز، وصعد إلى الدرجة الثالثة موسم 2013/2014، ومنه إلى دورى الممتاز ب – في الموسم التالي- تحت قيادة المدرب أحمد كنص، ويخوض الفريق مبارياته على ستاد حرس الحدود «المكس»، وأحيانا على ملعب برج العرب بالإسكندرية، وأحيانا أخرى في ملعب الإسكندرية.


كما تَجْدَرُ الأشارة بأن الموضوع الأصلي قد تم نشرة ومتواجد على الوطن سبورت وقد قام فريق التحرير في مكسبي سبورت بالتاكد منه وربما تم التعديل علية وربما قد يكون تم نقله بالكامل اوالاقتباس منه ويمكنك قراءة ومتابعة مستجدادت هذا الخبر او الموضوع من مصدره الاساسي

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *